الذهب يواجه مقاومة شرسة عند مستويات 1,807 دولار .. هل ينجح فى التغلب عليها؟

واجه الذهب مقاومة شرسة للغاية بعد وصوله إلى مستويات 1,807 دولار يوم الأربعاء في أعقاب تباطؤ معدل التضخم في الولايات المتحدة تزامناً مع تقرير مؤشر أسعار المستهلكين. انخفض معدل التضخم في الولايات المتحدة إلى 8.5٪ على أساس سنوي من رقمه القياسي السابق البالغ 9.1٪ في يونيو.

يأمل معدل التضخم الأمريكي أن يخفف بنك الاحتياط الفيدرالي من وتيرة رفع سعر الفائدة خلال جلسته القادمة في سبتمبر. ارتفعت أسعار الذهب يوم الأربعاء متجاوزة 1,800 دولار عقب صدور الأخبار.

ذكرت رئيس بنك الاحتياط الفيدرالي في سان فرانسيسكو أنها لا تزال لديها قناعة برفع سعر الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس خلال جلسة مجلس الاحتياط الفيدرالي القادمة في سبتمبر. أضاف رئيس بنك الاحتياط الفيدرالي في مينيابوليس أنه لا يرى شيئا مفاجئاً فى التقرير لتغيير الحاجة إلى رفع سعر الفائدة الأساسي لمجلس الاحتياط الفيدرالي إلى 3.9٪ بحلول نهاية العام و 4.4٪ بحلول نهاية عام 2023، معتبراً أن معدل التضخم لا يزال مرتفعا مما يشير إلى الحاجة إلى تكرار زيادة 75 نقطة أساس في سبتمبر. دفعت هذه التصريحات المضاربين على الصعود إلى التفكير في جني الأرباح على الذهب والسلع الأخرى بعد ارتداد يوم الأربعاء.

ينتظر متداولا الذهب تلقي تقرير من جامعة ميتشيجان حول معنويات المستهلكين لمعرفة شعورهم بشكل عام حيال الاقتصاد الأمريكي. يحدد هذا ما إذا كان المضاربون على الصعود سيهدئون المخاوف من رفع سعر الفائدة العنيف مرة أخرى في سبتمبر أو بوتيرة أخف للدببة للاستيلاء عليها.

عادة ما يكون تقرير ثقة المستهلك الأولي من جامعة ميتشيجان مؤشرا مركبا لمعنويات المستهلكين تجاه الاقتصاد الأمريكي. يتم الحصول على هذه البيانات من خلال مسح حوالي 500 مستهلك طلب منهم المستطلعون التعبير عن مشاعرهم حيال الاقتصاد الأمريكي وتقييم الظروف الاقتصادية الحالية والمستقبل.

لن تؤثر نتائج هذا التقرير على الذهب وحده فحسب، بل تؤثر أيضا على السلع الأخرى خاصة أسعار الفضة والنفط (برنت وخام غرب تكساس الوسيط).

يتحرك الذهب والسلع الأخرى باستمرار في نفس الاتجاه وتتأثر السلع بشكل كبير بمعنويات السوق السائدة.

شهد النفط الخام اتجاها صاعداً هائلا يوم الأربعاء – على غرار الذهب – بعد صدور تقرير التضخم. قفزت الفضة في البداية إلى 20.81 دولار قبل أن تستسلم للتصحيح الحالي ، مما أدى إلى انخفاض السعر إلى 20.28 دولار خلال الجلسة الآسيوية اليوم.

كما ارتفع خام غرب تكساس الوسيط من 86.50 دولار الأسبوع الماضي إلى 94.22 دولار أمس. وبالمثل، قفز مزيج برنت من 92.42 دولار إلى 99.26 دولار.

تفقد هذه السلع الثلاث زخمها الايجابى مرة أخرى حيث ينتظر السوق تقرير ثقة المستهلك الأولي من جامعة ميتشيجان اليوم.

كيف يؤثر التقرير الأولي لثقة المستهلك الصادر عن جامعة ميتشيجان على تلك السلع الثلاث اليوم؟

تحرك معنويات السوق السلع في المقام الأول. هذا أمر مفهوم لأننا غالبا ما نجد أشخاصا يشترون منتجات في السوق اليوم بناء على شعورهم أو بناء على مايقال من الآخرين. سلع الفوركس الرئيسية الثلاثة ليست استثناء من هذه الحقيقة أيضا. يضع تقرير ثقة المستهلك الأولي اليوم ضغوطا كبيرة على الذهب والفضة والنفط الخام في سوق الفوركس، اعتمادا على نتائج هذا التقرير.

من المرجح أن تؤدي القراءة الأعلى من هذا التقرير – والتي تشير إلى الثقة في الاقتصاد الأمريكي – إلى اتجاه أكثر صعودا لهذه السلع الثلاث. هذا يعني أنه يمكننا أن نتوقع إعادة اختبار أعلى مستوياتها السابقة التي تم تسجيها يوم الأربعاء وربما اختراق مستويات أعلى.

على العكس من ذلك ، فإن القراءة المنخفضة من هذا التقرير تحفز بعض عمليات البيع لهذه السلع. في هذه الحالة، نتوقع إعادة اختبار أدنى مستوياتها في الأسبوع السابق.

توقعات السلع الرئيسية الثلاثة قبيل صدور التقرير الأولي لثقة المستهلك من جامعة ميتشيجان

مع تداول مؤشر الدولار حاليا عند الدعم القوي 105.1 خلال الجلسة الآسيوية اليوم، من المرجح أن تظل السلع الثلاث مثل الذهب والفضة والنفط الخام في سوق واسعة النطاق مؤقتاً.

يؤدي استمرار تداول مؤشر الدولار فوق مستوى الدعم الحالي إلى مزيد من عمليات البيع لهذه السلع الثلاثة المهمة قبل صدور تقرير ثقة المستهلك الأولى.

إذا تجاوز هذا التقرير توقعاته عند 52.5 ، من المرجح أن يعيد الذهب اختبار مستوى 1,800 دولار. وقد تدفع القراءة المنخفضة من هذا التقرير الذهب إلى مستوى الدعم عند 1,780 دولار.

ينظر إلى المقاومة الكبيرة للفضة عند 21.50 دولار، في حين أن مستوى الدعم عند 19.83 دولار.

المقاومة التالية لخام غرب تكساس الوسيط هي 97.79 دولار، في حين أن الدعم الأسبوعي هو 87.52 دولار.

ينصح المتداولون بتوخى الحذر من الاختراقات الكاذبة باتباع إدارة المخاطر المناسبة قبل اتخاذ قرارات حول الصفقات في السوق اليوم.

أخر الأخبار
Popular posts
ATFX

公司已决定不再面向零售客户提供服务, 即时生效。故此不再接受零售客户开户申请。

对专业客户的服务将不受影响。申请专业客户请联系[email protected]

ATFX

Restrictions on Use

Products and Services on this website are not suitable for the UK residents. Such information and materials should not be regarded as or constitute a distribution, an offer, or a solicitation to buy or sell any investments. Please visit https://www.atfx.com/ar/ to proceed.
ATFX

Restrictions on Use

Products and Services on this website are not suitable for the UK residents. Such information and materials should not be regarded as or constitute a distribution, an offer, or a solicitation to buy or sell any investments. Please visit https://www.atfx.com/en/ to proceed.
ATFX

Restrictions on Use

Products and Services on this website are not suitable for the UK residents. Such information and materials should not be regarded as or constitute a distribution, an offer, or a solicitation to buy or sell any investments. Please visit https://www.atfx.com/en-za/ to proceed.
ATFX

Restrictions on Use

Products and Services on this website are not suitable for Hong Kong residents. Such information and materials should not be regarded as or constitute a distribution, an offer, solicitation to buy or sell any investments.

使用限制: 本網站的產品及服務不適合香港居民使用。網站內部的信息和素材不應被視為分銷,要約,買入或賣出任何投資產品。

ATFX

Restrictions on Use

Products and Services on this website are not suitable for the UK residents. Such information and materials should not be regarded as or constitute a distribution, an offer, or a solicitation to buy or sell any investments. Please visit https://atfxgm.eu/en/ to proceed.

ATFX

Restrictions on Use

AT Global Markets (UK) Limited does not offer trading services to retail clients.
If you are a professional client, please visit https://atfxconnect.com