المراهنة على فروق الأسعار وعقود الفروقات هي أدوات مالية معقدة وتنطوي على مخاطرة مرتفعة بخسارة الأموال بشكل سريع نتيجة لاستخدام الرافعة المالية. هناك نسبة مقدارها 62.96% من حسابات مستثمري التجزئة تخسر الأموال عند تداول عقود الفروقات / المراهنة على فروق الأسعار مع هذا المزود للخدمة. وينبغي أن تنظر فيما إذا كنت تفهم كيفية عمل عقود الفروقات/ المراهنة على فروق الأسعار وما إذا كان بمقدورك تحمل المخاطر المرتفعة بخسارة أموالك.
هناك نسبة مقدارها 62.96% من حسابات مستثمري التجزئة تخسر الأموال عند تداول عقود الفروقات / المراهنة على فروق الأسعار مع هذا المزود للخدمة.
المراهنة على فروق الأسعار وعقود الفروقات هي أدوات مالية معقدة وتنطوي على مخاطرة مرتفعة بخسارة الأموال بشكل سريع نتيجة لاستخدام الرافعة المالية. هناك نسبة مقدارها 62.96% من حسابات مستثمري التجزئة تخسر الأموال عند تداول عقود الفروقات / المراهنة على فروق الأسعار مع هذا المزود للخدمة. وينبغي أن تنظر فيما إذا كنت تفهم كيفية عمل عقود الفروقات/ المراهنة على فروق الأسعار وما إذا كان بمقدورك تحمل المخاطر المرتفعة بخسارة أموالك.
75.12% of retail investor accounts lose money when trading CFDs / Spread betting with this provider.
Spread bets and CFDs are complex instruments and come with a high risk of losing money rapidly due to leverage. 75.12% of retail investor accounts lose money when trading CFDs / Spread betting with this provider. You should consider whether you understand how CFDs / Spread betting work and whether you can afford to take the high risk of losing your money.
ATFX

ترخيص هيئة السوق المالي (FCA) في المملكة المتحدة برقم تسجيل 760555

rch
بوابة العميل
سجل الآن
rch

توقعات بتباطؤ مؤشر مديري المشتريات الصناعي في الولايات المتحدة

مع مطلع العام الجديد، تترقب الأسواق صدورأولى بيانات التوظيف الأمريكية للقطاعات غير الزراعية. يتوقع محللو الأسواق 

المالية زيادة عدد الوظائف غير الزراعية بمقدار 400 ألف وظيفة في ديسمبر، وانخفاض معدل البطالة إلى 4.1٪. إذا جاءت النتائج متوافقة مع التوقعات أو تجاوزتها قليلاً، من المرجح أن يرتفع الدولار الأمريكي. فنياً، كان مؤشر الدولار الأمريكي يتحرك بين مستويين 95.5 و96.9 خلال الشهر الماضي. إذا اخترق المؤشر المذكور 95.5 على المدى القصير، يجب على المستثمرين الانتباه إلى مستوى الدعم التالي عند 95.1. على العكس من ذلك، إذا ارتفع مؤشر الدولار الأمريكي إلى مستوى 96 فوق خط المتوسط المتحرك لمدة 10 و20 يوما، فإن مستوى المقاومة التالي هو 96.7 أو 96.9.

التباطؤ المتوقع في معدلات التضخم بمنطقة اليورو

 

مع دخول عام 2022، من المزمع أن تتولى فرنسا الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي لمدة نصف عام. تعد القضايا الخاصة بالدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي والعلاقات التجارية الخارجية بمثابة المحور الأساسى لدى الاتحاد.إضافة إلى ذلك، تعد مسألة ارتفاع معدلات التضخم مصدر قلق لدى معظم المستثمرين. يراقب المستثمرون عن كثب القيم الأولية لمؤشر أسعار المستهلك لشهر ديسمبر فى ألمانيا ومنطقة اليورو المقرر إصدارها يومي الخميس والجمعة. يتوقع السوق أن يقفز التضخم في منطقة اليورو إلى 4.9٪ في نوفمبر على أساس سنوى، وأن يتباطأ إلى 4.7٪ في ديسمبر.

 

اضافة إلى ما تقدم، هناك الكثير من البيانات الاقتصادية من ألمانيا ومنطقة اليورو المزمع صدورها هذا الأسبوع، بما في ذلك مؤشرات مديري المشتريات التصنيعية والخدمية، ومبيعات التجزئة، والإنتاج الصناعي ومؤشر أسعار المنتجين. وبما أن الموجة الجديدة من عدوى متغير أوميكرون قد أثرت على آفاق النمو في منطقة اليورو، فقد دفعت البيانات المذكورة أعلاه العديد من الحكومات الأوروبية إلى تبني تدابير أكثر صرامة من شأنها تقييد الأنشطة الاقتصادية. هذا من شأنه أن يؤثر على الاتجاه الصاعد لليورو، وهو أمر محدود للغاية في الوقت الحالي. لذلك، يجب على المستثمرين الانتباه إلى مستويات المقاومة قصيرة الأجل عند مستويات 1.1410 إلى 1.1430. إذا فشل السعر فى اختراق مستويات المقاومة المذكورة سلفاً، انتبه فنياً إلى مستويات الدعم من 1.1300 إلى 1.1275.

 

ارتفاع أسعار النفط يدعم الدولار الكندي

من المقرر ان تجتمع منظمة الاوبك وحلفاؤها يوم الثلاثاء لمناقشة حصصهم الشهرية من انتاج النفط. قد يلتزم التحالف بخطة الاتحاد الحالية لزيادة انتاج النفط الخام بمقدار 400 ألف برميل شهرياً. بالرغم من أن متغير أوميكرون ألقى بظلاله على التوقعات العالمية للطلب على النفط الخام لعام 2022، إلا أنه من المتوقع أن يكون تعطيل السفر الجوي وانخفاض الطلب على النفط الخام أمراً مؤقتاً. استمرار تفاؤل منظمة أوبك+ بشأن توقعات الطلب، قد يقفز بأسعار النفط، مما يدعم الدولار الكندي. وعليه، من المتوقع أن ينخفض الدولار الأمريكي مقابل الدولار الكندي إلى 1.2565 أو 1.2500

Last Updated: 03/01/2022

This market commentary and analysis has been prepared for ATFX by a third party for general information purposes only. Any view expressed does not constitute a personal recommendation or solicitation to buy or sell as it does not take into account your personal circumstances or objectives, and should therefore not be interpreted as financial, investment or other advice, or relied upon as such. You should therefore seek independent advice before making any investment decisions. This information has not been prepared in accordance with legal requirements designed to promote the independence of investment research and as such is considered to be a marketing communication. Although we are not specifically constrained from dealing ahead of our recommendations we do not seek to take advantage of them before they are provided to our clients. We aim to establish and maintain and operate effective organisational and administrative arrangements with a view to taking all reasonable steps to prevent conflicts of interest from constituting or giving rise to a material risk of damage to the interests of our clients. The market data is derived from independent sources believed to be reliable, however we make no representation or warranty of its accuracy or completeness, and accept no responsibility for any consequence of its use by recipients. Reproduction of this information, in whole or in part, is not permitted.


 

Recent news

Recent news
First Anniversary for Biden Administration, Which unresolved problem remains?

On January 20, 2021, US President Biden was sworn in at the White House. So what has chang...

Recent news
US Dollar Retreats from Highs to Test 95.7 Level

After the U.S. released its inflation and retail sales data last week, the US dollar fell ...

Recent news
The Sell-Off in Technology Stocks May Be Coming To an End | So what Is the Future for US Stocks?

The Federal Reserve Chairman Jerome Powell reiterated the central bank's stance on curbing...

Recent news
The 'January Effect' of US Stocks and the Earnings Season Are Both Coming | So which Stocks Are Worthy of Investors’ Attention?

Following last year's "Santa Claus rally", the markets ushered in the "January Effect" to ...

Recent news
Implications From the US NFP Data

The US non-farm payrolls report for December looked mixed, but it contained multiple surpr...